جامعة المنصورة عضوا في المجمع الدولى للدراسات الجينية للشلل الرعاش بلوكسمبورج

Avatar في تعليم من 4 سنوات

أعلن الدكتور محمد سلامة مدير مركز البحوث الطبية التجريبية بجامعة المنصورة عن انضمام المركز الى المجمع الدولى للدراسات الجينية لمرض الشلل الرعاش (GEoPD) ومقره لوكسبورج ليكون أحد المراكز البحثية المتخصصة فى أبحاث الجينات لعلاج مرض الشلل الرعاش ليكون بذلك المركز الوحيد عربيا وعلى مستوى مصر .

ويعد المجمع الدولى للدراسات الجينية لمرض الشلل الرعاش (GEoPD)هو أكبر تحالف دولي من الباحثين في مجال دراسة الشلل الرعاش (باركنسون)، ويهدف الاتحاد لتعزيز التعليم والبحث العلمي والتنمية في دراسة مرض باركنسون، وتم تأسيس هذا الاتحاد منذ عام 2004، ويضم العديد من الأعضاء على مستوى العالم في أكثر من 60 مؤسسة ومركز بحثى في الست قارات.
وقدم الاتحاد الدعوة للدكتور محمد سلامة (مدير مركز البحوث الطبية التجريبية MERC) لحضور مؤتمره السنوي (أكتوبر 2016) لتمثيل جامعة المنصورة كأحدث عضو في الاتحاد، وهي أول جامعة مصرية أو عربية تنضم لاتحاد الدراسة الجينية لمرض الشلل الرعاش (GEoPD).
وجاء الإختيار علي أساس التعاون البحثي الدولي الناجح مع الجامعة التقنية في ميونخ (ألمانيا) وجامعة ديوك (الولايات المتحدة الأمريكية) وقائمة بحوث علم الأعصاب التي تم اعدادها في وحدة علم الأعصاب بمركز البحوث الطبية التجريبية MERC بجامعة المنصورة، وانشاء الشبكة المصرية لأمراض الأعصاب ENND التي تنسقها جامعة المنصورة.
ومن جانبه قدم الدكتور محمد القناوي رئيس جامعة المنصورة التهنئة للدكتور محمد سلامة على تميزه البحثي والعلمي في هذا المجال مما جعله يتولى منصب مدير مركز الأبحاث الطبية التجريبية بجامعة المنصورة.