عاملان بالسنبلاوين يذبحان سائق توك توك ويلقيا بجثته فى الترعة

Avatar في حوادث من 4 سنوات

ارتكب عاملان بمركز السنبلاوين جريمة قتل بشعة بعد ان قاما بذبح سائق توك توك والقيا بجثته فى احدى الترع طمعا فى الاستيلاء على التوك توك الذى يقوده وبيعه لمرورهما بضائقة مالية.
كان اللواء مصطفى النمر مدير امن الدقهلية قد تلقى اخطارا من اللواء مجدى القمرى مدير المباحث الجنائية بالمديرية يفيد ورود بلاغ بالمحضر رقم 20860/2016 جنح مركز السنبلاوين بشأن وفاة المواطن محمود.ر.ا.ر متأثرا بإصابته بجروح طعنية بالرقبة من الجهتين ومؤخرة الرأس وجروح قطعية باليدين على أثر قيام شخصان مجهولان بالتعدى عليه بقصد سرقة التوك توك الذى يقوده.
وتم تشكيل فريق بحث من ضباط فرع البحث الجنائي بفرقة جنوب الدقهلية ووحدة مباحث مركز السنبلاوين باشراف رئيس قسم المباحث الجنائية وبالتنسيق مع فرع الامن العام بالدقهلية لكشف غموض الواقعة وتحديد المتهمين وضبطهما والأسلحة المستخدمة والتوك توك ، حيث تم وضع خطة بحث شاملة كان من أهم عناصرها مناقشة أهلية المجني عليه وأصدقائه للوقوف عما إذا كانت توجد ثمة خلافات بينه وبين أحد قد ترقى لان تكون سببا لإرتكاب الجريمة وسرقة التوك توك وإعادة فحص خط سير المجني عليه وصولا لأخر مشاهدات قد تكون جمعت بينه وبين المحيطين به والمتعاملين معه والنشر عن أوصاف التوك توك المبلغ بسرقته ونشر المصادر السرية الموثوق فيها بمحل الواقعة.
وقد أسفرت تحريات ضباط فريق البحث ، إلى أن وراء إرتكاب الواقعة كلا من وليد علاء محمد عبده البحراوى وشهرته وليد قرصة 19 سنة عامل عادى ، ومقيم قرية ” ميت غريطة ” وله محل إقامة آخر بمنطقة ” الحوال ” بندر السنبلاوين ، والسابق اتهامه في قضيتين ” سرقة ” آخرهم القضية رقم 14633/2015 جنح السنبلاوين ” سرقة هاتف محمول ” ومحمود خالد محمود السعيد 20 سنة عامل فراشة ومقيم ” عزبة صقر ” بندر السنبلاوين بعد مرورهما بضائقة مالية حيث إتفقا فيما بينهما على قتل المجني عليه بقصد سرقة التوك توك قيادته ، فقاما باستدراجه بحجة توصيلهما إلى ” عزبة شعبان ” دائرة المركز.
وبعد استصدار اذن النيابة تم ضبط المتهمان وبمواجهتهما بما أسفرت عنه التحريات إعترفا بصحتها ، حيث قررا بأنهما حال إستقلالهما للتوك توك في طريقهما لعزبة شعبان قاما بإستيقاف المجني عليه بدعوى قضاء حاجتيهما ، فقام الثاني بإشهار سلاح ابيض ” سكين ” وإنهال على المجني عليه وطعنه عدة طعنات متفرقة بالرقبة واماكن اخرى بجسمه حتى فارق الحياة ، ثم قاما بإلقائه على شاطئ الترعة وفرا هاربان بالتوك توك وبداخله الهاتف المحمول الخاص بالمجني عليه ، وأضاف الثاني بتخلصه من الاداة المستخدمة بإلقائها بترعة قرية ” البوهية ” دائرة المركز، وبإرشاد الأول تم ضبط الهاتف المحمول ،
وبتطوير مناقشتهما ، قررا بقيامهما ببيع التوك توك للمدعو سامح عبد المنعم احمد محمد 31 سنة تاجر خردة ومقيم قرية ” المركزية حفير شهاب الدين ” دائرة مركز بلقاس مقابل مبلغ مالي خمسة آلاف جنيه.
وتمكن ضباط فريق البحث من ضبط الأخير والتوك توك ، وبمواجهته اعترف بمضمون ماقرره المتهمان وأضاف بعلمه بأنه من متحصلات سرقة.
وتم التحفظ علي الهاتف المحمول والتوك توك على ذمة تصرفات النيابة.
وتم تحرير المحضر اللازم وعرض المتهمين على النيابة العامة للتحقيق معهما.