جامعة المنصورة تتابع نشاط باحثيها بمنحة فولبرايت فى جامعة تكساس

Avatar في تعليم من 5 سنوات


في إطار متابعة مكتب العلاقات الدولية بجامعة المنصورة للزيارات العلمية والتعاون الدولي،تابع المكتب نشاط الباحثين الحاصلين على المنحة العلمية المقدمة من هيئة فولبرايت الأمريكية لكل من د. محمد سعيد مدرس بقسم الهندسة الكهربائية بكلية الهندسة ورانيا التابعي مدرس مساعد بقسم الكيمياء بكلية العلوم وذلك لزيارة جامعة تكساس بالولايات المتحدة الأمريكية وذلك للتدريب والتعاون البحثي في مجال الطاقة المتجددة.

وفى اطار اهتمام ادارة الجامعة بالباحثين والتعاون البحثي والتكنولوجي، فقد هنأ الدكتور محمد القناوي رئيس الجامعة كل من د. محمد سعيد و د. رانيا التابعي قبل سفرهم مؤكدا على الاستفادة من نقل الخبرات الأجنبية والاستفادة منها داخل الجامعة للمساهمة في تنمية الوطن وتطوير الداخل المصري.

وقد قام الباحثان بزيارة العديد من المعامل والورش التقنية بجامعة تكساس وتلقوا عدة محاضرات تنموية تهدف لتطوير قدرات الباحثين وفتح أفاق التعاون بين المؤسسات الدولية.

وتعد هذه المنحة من أهم المنح التي تقدم الفرص الجيدة لشباب الباحثين لتطوير أنفسهم من خلال التعاون الفعال مع الباحثين في الجامعات الأمريكية. ومما يزيد أهمية هذه المنحة أنها مخصصة هذا العام لبعض التخصصات على رأسها الطاقة المتجددة من شمس ورياح وطاقة حيوية.

الجدير بالذكر أن جامعة المنصورة تواكب التطور العلمي والتكنولوجي الدولي حيث أنها خصصت مساحة كبيرة بامتداد الجامعة في مدينة جمصة لإنشاء مركز أبحاث وتكنولوجيا الطاقة، والذي سوف يسهم بفاعلية في تطوير الأبحاث التطبيقية في مجال الطاقة وخاصة الطاقة المتجددة سواء الطاقة الشمسية أو طاقة الرياح أو الطاقة الحيوية من خلال التعاون بين باحثين من كليتي العلوم والهندسة وبالتالي التعاون الدولي مع الهيئات والمراكز المتخصصة والمهتمة بمجالات الطاقة.