الاديب محمد المخزنجى فى ضيافة طب المنصورة

في تعليم من 7 سنوات

نظمت كلية الطب بجامعة المنصورة ندوة “إطلالة من شرفة العلم على شئون الحياة ” بمدرج أبو النجا بالكلية وحاضر خلالها الأديب والكاتب الدكتور محمد المخزنجى وعدد من أساتذة وطلاب الكلية.
واعرب الدكتور محمد المخزنجى عن سعادته بالتواجد فى الكلية التى تخرج منها وتحدث عن مظاهر الغلو التى نعيشها هذه الأيام والمتمثلة فى الغطرسة والضخامة وفقد الانتماء للأوطان وإدعاء موت الرحمة وترسيخ الانقسامات الطائفية والمذهبية والبريق الكاذب شارحا كل مظهر رابطا إياه بالعلم مع الاستعانة بالرسوم التوضيحية المرتبطة بذلك ولكنه استفاض فى الحديث عن الحذر من البريق الكاذب ضاربا المثل بالانجاذب للتيارات الفكرية المختلفة فى البداية ثم التعرف على عيوب قاداتها عن الاندماج معهم والتعامل معهم عن قرب مستنكرا فى النهاية الميل للهجرة من الأوطان بداعى الظروف المعيشية مؤكدا على حقيقة الرجوع للوطن مهما طال الغربة كما تفعل الطيور المهاجرة التى تعود لوطنها بعد نهاية البيات الشتوى .
وأكد الدكتور سعيد عبد الهادى عميد طب المنصورة أن هذه الندوة تأتى ضمن الندوات التثقيفية الشهرية التي تنظمها الكلية فى إطار خلق وعى متكامل للطلاب فى شتى المجالات مع استضافة العديد من الشخصيات العامة امثال الدكتور محمد المخزنجى أحد القلائل القادرين على مواصلة مسيرة الدكتور مصطفى محمود بحكم دراسته لعلم النفس والطب.
وفى ختام الندوة قدم الدكتور سعيد عبد الهادى عميد طب المنصورة درع الكلية للدكتور محمد المخزنجى .