علوم المنصورة تحتفل بالعام الدولي للضوء 

في تعليم من 8 سنوات

شهدت اليوم كلية العلوم بجامعة المنصورة الاحتفال بالعام الدولى للضوء والتكنولوجيا المرتبطة به بالتعاون مع أكاديمية البحث والتكنولوجيا تحت رعاية الدكتور  محمد القناوى رئيس جامعة المنصورة والدكتورة  ماجدة نصر نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحث العلمى وبحضور الدكتور  الهلالى الشربينى نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والدكتور محمود المليجى نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور  أحمد أمين حمزة رئيس الجامعة الأسبق والدكتور جمعه المراوى رئيس قسم الفيزياء.
وأكد الدكتور محمد  القناوي خلال الاحتفالية على اهتمامه بقضيتين أساسيتين الأولى هى إصلاح العملية التعليمية في الجامعة والثانية هى اصلاح المنظومة الصحية بها ووعد بعدم دخول العام الدراسى الجديد بدون خطة تطويرية فى المناهج الدراسية ودعا الى ضرورة تغيير المناهج المتوارثة منذ القدم وتطبيق المناهج الحديثة وآخر ماتوصل اليه العلم والتغلب على المشاكل التى تواجه العملية التعليمة من زيادة اعداد الطلبة وقلة الموارد واكد على ضرورة وجود منسق حضارى فى كل كلية فالاماكن الجميلة والنظيفة تغير من سلوك البشر.
وأشارت الدكتورة ماجدة نصر الى أهمية هذه الاحتفالية بمرور 1000 عام على نشر أعمال ابن الهيثم وأنها تدعو إلى الفخر بعلمائنا العرب وأكدت على ضرورة الاهتمام بدراسة العلوم الأساسية فهي أساس لقيام العلوم التطبيقية بالإضافة الى كثرة عقد المؤتمرات والندوات للاطلاع على آخر الأبحاث والتطورات العلمي.
ولفت الدكتور احمد امين حمزة إلى أن إعلان 2015 كعام دولي للضوء بناءا على طلب اليونسكو واحتفالا بمرور 1000 عام على نشر نظريات ابن الهيثم العالم العربي الذي أسس علم البصريات وتأكيدا على دور العلوم الأساسية  التي أحدثت ثورة فى مجالات الطب والعلوم والفنون والصناعات فابن الهيثم هو اول من أخضع علم البصريات للمشاهدة والتجارب والاستنتاج ولاتقل أبحاثه أهمية عن الأبحاث العلمية الحالية.