القناوى يناقش انشاء سفارة المعرفة لمكتبة الاسكندرية بجامعة المنصورة

في تعليم من 8 سنوات

استقبل الدكتور محمد القناوى رئيس جامعة المنصورة بمكتبه اليوم الدكتورة مها غانم مستشار مدير مكتبة الاسكندرية والدكتورة مها الشناوى مدير عام ادارة المكتبات لبحث اعداد وتجهيز سفارة المعرفة ليكون مقرا لمكتبة الاسكندرية داخل جامعة المنصورة لمساعدة أعضاء هيئة التدريس و الباحثين والطلاب على الدخول والاضطلاع على البيانات المعلومات والكتب والدوريات الموجودة بمكتبة الاسكندرية .
وأكدت الدكتورة مها غانم ان رسالة مكتبة الإسكندرية كمركز علمي ومعلوماتي يُعنى بإنتاج المعرفة ونشرها وعلى وجه الخصوص العمل على إتاحتها للباحثين في الجامعات ومراكز البحث العلمي في مصر، من الأساتذة وباحثي الدراسات العليا وسائر طلاب الجامعات وتقوم مكتبة الإسكندرية على تنفيذ برنامج “سفارات المعرفة” في الجامعات المصرية ومراكز البحث العلمي.
ويقوم هذا البرنامج على تأسيس وحدات أو امتدادات لمكتبة الإسكندرية بالمؤسسات العلمية في مصر، بادئين بالجامعات ومنها جامعة المنصورة والتى تعد من الجامعات المميزة بالجامعات المصرية نظرا لتصنيفها الدولى طبقا لتصنيف الجامعات.
ولا يتطلب تأسيس هذه الوحدة بأي من الجامعات سوى تخصيص مساحة مناسبة “غرفة بمكتبة الجامعة” وتقوم مكتبة الإسكندرية بتأثيثها وإعدادها بأحدث وسائل تقنية المعلومات “IT” التي تتيح وتوفر للمستخدم الاطلاع على مقتنيات مكتبة الإسكندرية، وخاصة الدوريات العلمية التي تشترك بها المكتبة والتي تزيد على سبعة آلاف دورية عالمية بالإضافة إلى إمكانية المتابعة الحية للمؤتمرات والندوات العلمية التي تُدار بالمكتبة وستقوم المكتبة بتوفير مختصين مقيمين بالوحدة “سفارة المعرفة بمكتبة الجامعة” لمساعدة رواد الوحدة في الاستفادة من خدماتها.