افتتاح المؤتمر السنوى لقسم الامراض الصدرية بطب المنصورة

في تعليم من 8 سنوات

افتتح الدكتور محمد القناوى رئيس جامعة المنصورة المؤتمر السنوى لقسم الأمراض الصدرية والذى تنظمه كلية طب المنصورة تحت عنوان “الجديد فى تشخيص الأمراض الصدرية” باشراف الدكتور ايهاب سعد عميد كلية الطب.
ويهدف المؤتمر الى التوصل للجديد فى مجال علاج الأمراض الصدرية والتى تمثل السبب الرابع للوفاة على مستوى العالم بسبب التدخين وامراض الحساسية كما يناقش المؤتمر الجديد فى تشخيص الأمراض الصدرية التداخلية والجديد فى تشخيص الامراض الصدرية عن طريق الموجات الصدرية والجديد فى مناظير الصدر ومناظير الشعب الهوائية وتحويل علاج الامراض الصدرية من العلاج التقليدى الى العلاج التداخلى عن طريق المناظير وذلك من خلال 10 ابحاث جديدة.
وأكد القناوى ان كلية الطب من الكليات المميزة وهى ثرية بعقول ابنائها وستعمل على تطوير الخدمة الطبية لصالح المرضى مشيرا الى ان الجامعة ستعمل على ان تكون أفضل عون لعلاج المرضى الذين يعانون من كثير من الأمراض كما تحرص ادارة الجامعة على التعاون مع ادارات الكليات المختلفة لمزيد من التطوير.
واشار القناوى الى انه سيتم افتتاح العيادات الخارجية لمجمع جراحات القلب والصدر قريبا تيسيرا على المرضى ولتقديم افضل خدمة طبية لأن وطننا يستحق ان يكون افضل من ذلك من خلال جهود ابنائه المخلصين.
واعرب الدكتور ايهاب سعد عن سعادته بوجود رئيس الجامعة فى افتتاح المؤتمر خاصة فى اولى زياراته لكلية الطب واشار الى ان كلية الطب المنصورة رائدة فى المجال الطبى على مستوى جامعات مصر.
واستعرض الدكتور سيد عبد الحافظ الاستاذ بقسم الامراض الصدرية بطب المنصورة نشأة القسم منذ عام 1970 وتطوره حتى اصبح بالوضع الحالى الذى يخدم 6300 حالة سنويا وبه 13 سرير بالعناية المركزة و10 جهاز تنفس صناعى.
ويحاضر فى المؤتمر نخبة من أساتذة الامراض الصدرية منهم الدكتور محمد عوض تاج الدين وزير الصحة الاسبق والدكتور طارق صفوت والدكتور عماد قراعة بجامعة عين شمس والدكتور جمال العجمى جامعة اسيوط والدكتور ممدوح محفوظ جامعة القاهرة والدكتور صلاح سرور جامعة الاسكندرية والدكتور مصطفى رجب جامعة الزقازيق.